عراق الاماني
اهلا وسهلا بك عزيزي الزائر اذا كنت مسجل لدينا فتشرف بالدخول واذا لم تكن لدينا مسجل فشرفنا بتسجيلك ....عراق الاماني حيث للاصالة عنوان


منتدى العراقين والعرب كل ماتحتاج اليه من ترفيه ومعلومات ورياضة ستجده في منتدانا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» صورأحلام في عشاء مع يارا نعوم ولطيفة . وصور الجميلة رولا سعد
الجمعة 13 يوليو - 0:17 من طرف اصيل البغدادي

» kim kardashian تتســـــــوق
الأربعاء 4 يوليو - 18:36 من طرف محمدابوجعفر

» أعراض التهاب القولون التقرحي
الأحد 7 أغسطس - 18:37 من طرف اصيل البغدادي

» مرض الصرع اسبابه وعلاجه
الأحد 7 أغسطس - 18:25 من طرف اصيل البغدادي

»  النتائج الامتحانية للصف السادس العلمي والأدبي لسنة 2010 - 2011
الأحد 7 أغسطس - 18:12 من طرف اصيل البغدادي

» اسئلة واجوبتها ثقف نفسك وزيد المعلومات
الجمعة 20 مايو - 2:12 من طرف بنوتة البصرة

» انظموا الى حملة ازرع لمنع التصحر في العراق
الخميس 14 أبريل - 2:07 من طرف اصيل البغدادي

» ►█▓ ترددات القنوات الإسلامية 2011 (نايل سات وعرب سات)▓█◄
الإثنين 4 أبريل - 15:02 من طرف شهوده العراقية

» موقع يظهر خارطة العالم الالكترونية ويعطي عدد حالات الوفيات والولادات ..
الإثنين 4 أبريل - 15:00 من طرف شهوده العراقية

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
 | 
 

 أعراض التهاب القولون التقرحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اصيل البغدادي
مؤسس شبكة عراق الأماني
مؤسس شبكة عراق الأماني


الجنس: ذكر عدد المساهمات: 184
نقاط: 441
تاريخ التسجيل: 20/05/2010

مُساهمةموضوع: أعراض التهاب القولون التقرحي   الأحد 7 أغسطس - 18:37

<p>
التهاب القولون التقرحي Ulcerative Colitis

نبذة عن المرض

مرض التهاب القولون التقرحي يصيب الأمعاء الغليظة ( القولون ) فقط ولا يعرف له سبب مباشر حتى الآن . يصيب هذا المرض بطانة الأمعاء الغليظة وينتج عنه تقرحات البطانة وفي أغلب الأحيان يشتكي المريض من اسهال مصحوبا بخروج الدم مع البراز . ويصيب هذا المرض غالبا الجزء الأسفل من الأمعاء الغليظة .

و على الرغم من أن السبب الرئيسي غير معروف , ولكن هناك نظريات كثيرة في مسببات هذا الالتهاب منها:

1- إن المرض الناتج عن التهاب بكتيري أو فيروسي غير معروف حتى الآن وهناك أبحاث كثيرة في هذا المجال .

2- مرض ناتج عن تغيرات وراثية تكون بطانة الأمعاء مهيئه لهذا المرض .

3- أو مرض ناتج عن الحالة النفسية للمريض التي ينتج عنها ضغط نفسي وتؤثر بدورها على بطانة الأمعاء الغليظة .

4- و في السنوات القليلة الماضية انصب الاهتمام على تغيرات في جهاز المناعة ينتج عنها مضادات حيوية تقوم بمهاجمة بطانة الأمعاء الغليظة وينتج عن هذا التقرحات والالتهابات السالفة الذكر .

أهم الأعراض التي يشتكي منها المريض هو دم في البراز وإسهال . هذا النزيف ينتج عن التهابات شديدة تتعرض لها بطانة الأمعاء الغليظة . ويكون الإسهال إما ناتجا عن التهاب في نهاية الأمعاء الغليظة وينتج عنه تكرار مرات التبرز , أما النوع الثاني فيكون ناتجا عن التهابات في البطانة الداخلية للقولون . ويكون الإسهال ناتج عن عدم قدرة القولون لامتصاص الماء والأملاح . كما يشتكي المريض من آلام في أسفل البطن , وانتفاخ . وتصنف شدة المرض إلى خفيف أو متوسط أوشديد . معتمدا على شكوى المريض وشدة الالتهابات والتقرحات في الأمعاء الغليظة .

في الحالات الشديدة يكون الإسهال شديد والتقرحات منتشرة في الأمعاء الغليظة , وترتفع درجة حرارة المريض ويشعر بالإرهاق الشديد , وفي هذه الحالات يقوم الدكتور المعالج بإدخال المريض إلى المستشفى للملاحظة الدقيقة والعلاج المركز . وقد يصاحب المرض في بعض الأحيان احمرار في العينين وآلام في المفاصل وقصور في النمو عند الأطفال وفقدان للشهية والضيق والضجر .


صورة بالمنظار لجزء طبيعي من القولون.




كيف يتم تشخيص هذا المرض ؟


يتم تشخيص هذا المرض عن طريق الفحص السريري والتحاليل المخبرية وتحاليل البراز . إن منظار القولون يعتبر من أهم التحاليل التي تمكن الطبيب المعالج من أخذ عينة من بطانة الأمعاء وفحصها تحت المجهر . كما تساهم الأشعة الملونة في تشخيص هذا المرض . بعد التشخيص يقوم الطبيب بوصف العقاقير اللازمة للعلاج .




صورة بالمنظار لقولون مصاب بالإلتهاب التقرحي, لاحظ التقرحات السطحية في جدار القولون و المغطاة بقيح و إفراز (السهم الأحمر).





كيف يتم علاج هذا المرض؟

ينقسم العلاج في حالات تقرحات القولون إلى الآتي :

1- الراحة في السرير أثناء حدة المرض .

2- غذاء عالي في البروتين والسعرات الحرارية وخالي من الألياف , وفي بعض الأحيان يضطر الطبيب إلى منع الطعام أثناء حدة المرض . وفي الحالات الحادة يقوم الطبيب بإعطاء الغذاء عن طريق إبرة في الوريد .

3- أهم العقاقير التي تلعب دورا كبيرا في العلاج هي الصلفاسالازين (SULFASALAZINE) والكورتيزون(CORTISONE) وكما توجد عقاقير حديثة تستخدم لنفس هذا الغرض.

هناك أبحاث كثيرة تؤكد على أهمية الصلفاسالازين (SULFASALAZINE) , في الحد من الانتكاسات التي يتعرض لها المريض بعد الشفاء من الحالة الحادة .

لقد اكتشفت علاجات جديدة تستخدم لعلاج المرض يعتبر أهمها آسيكول (ASACOL) وهذه العقاقير خالية من مادة الصلفا التي من الممكن أن تؤدي إلى حساسية للمريض على شكل طفح جلدي .

وتلعب الجراحة دورا في العلاج ففي الحالات الحادة الغير مستجيبة للعلاج يقوم الجراح باستئصال القولون وتوصيل الأمعاء الدقيقة بالمستقيم ( نهاية القولون ) .


ما هو المستقبل في هذا المرض ؟

هناك اهتمام كبير من أخصائيي الجهاز الهضمي في هذا المرض المزمن . ويقوم الكثير من العلماء بعمل الأبحاث الأساسية والإكلينيكية للتعرف على طبيعة المرض ومدى استجابته للعقاقير الجديدة .


هل يمكن أن أشفى من التهابات القولون التقرحبي ؟

أن هذا المرض مرض مزمن مصحوب بانتكاسات وتقوم العقاقير المستخدمة بالتقليل من هذه الانتكاسات . وربما توصل العلماء إلى علاج أساسي في المستقبل يقضي على المرض بصورة نهائية .


هل أنا في حاجة إلى غذاء خاص ؟

أغلب المرضى يمكنهم تناول غذاء طبيعي كامل . إلا في بعض الأحيان حيث يشعر المريض بارتباك في عملية الهضم نتيجة تناول نوع من أنواع الطعام فعندئذ ينصح بالإبتعاد عن هذا النوع من الطعام .

ماذا عن الحمل ؟

العقاقير المستخدمة لعلاج التهاب القولون التقرحي مأمونة أثناء الحمل . ويجب تشجيع الحامل بالاستمرار في العلاج أثناء الحمل . لكن هناك تحفظ عند بعض الأطباء الذين يفضلون الامتناع عن أخذ العلاج طوال فترة الحمل تفاديا لأي مخاطر تحدث للجنين .

قد يلاحظ الرجال الذين يتعاطون الصلفاسالزين (SULFASALAZINE) , أن خصوبتهم قد قلت ولكن الخصوبة تعود إلى حالتها الطبيعية مع إيقاف العلاج .

وحرصا منا على تثقيف المريض قمنا بإعداد هذه النشرة لمساعدة المرضى للتعرف على طبيعة المرض .


نتمنى للجميع الصحة والعافية

الدكتور/ محمد عايش الشمالي
استشاري أمراض الجهاز الهضمي.





أفادت دراسة حديثة لتأثير الأدوية المُستخدمة في علاج التهاب القولون على أجنة المرضى الحوامل نُشرت في شهر 4 سنة 2004 في المجلة الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي, بأن الأدوية لا تُشكل خطر على الحمل.
الدراسة شملت 113 مريضة, منهن
39 مُصابات بإلتهاب القولون التقرحي Ulcerative Colitis .
73 مُصابات بمرض كرون Crohn's Disease.
1 مُصابة بإلتهاب قولون غير محدد السبب.


<P align=right>الدراسة اُجريت على الأدوية التالية:

  • 5 - حمض أمينوساليسيليت 5-aminosalicylic acid (5-ASA).

  • ميترونيدازول (فلاجيل) metronidazole.

  • سايبروفلوكساسين (سايبروبي) ciprofloxacin.

  • بريدنوسون (كورتيزونات) prednisone.

  • 6-ميركابتوبيورين 6-mercaptopurine.

  • أزاثايوبرين azathioprine.

  • سايكلوسبورين cyclosporine.


[size=9]كانت نتائج الدراسة كما يلي:




<TABLE border=2 cellSpacing=1 borderColor=brown cellPadding=4 width=500>

<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
[size=9]عدد المرضى

</TD>
<td bgColor=silver align=middle>
النسبة

</TD>
<td bgColor=silver align=middle>
نتيجة الحمل

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
16

</TD>
<td align=middle>
14%

</TD>
<td align=middle>
إجهاض عفوي Spontaneous abortion </B>

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
6

</TD>
<td align=middle>
5%

</TD>
<td align=middle>
ولادة قبل الأوان Premature deliveries

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
2

</TD>
<td align=middle>
1.8%

</TD>
<td align=middle>
حمل خارج الرحم Ectopic pregnancies

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
1

</TD>
<td align=middle>
0.9%

</TD>
<td align=middle>
إنجاب مُتعدد Multiple birth

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
86

</TD>
<td align=middle>
76%

</TD>
<td align=middle>
ولادة طبيعية Full term deliveries

</TD></TR></TABLE>

3 أطفال حديثي الولادة كانت لديهم تشوهات خلقية كبيرة , يُشكلون 2.7% من إجمالي المواليد في الدراسة.
بشكل عام نسبة التشوهات الخلقية كانت 2.9% و هي متوافقة مع نسبة حدوث هذه التشوهات الخلقية في عامة حالات الولادة. و كذلك نسبة حدوث الإجهاض العفوي في دراسات سابقة لعامة حالات الولادة هي نفسها في النساء اللواتي يُعانين من مرض إلتهاب القولون. و لم يتبين من إحصائيات هذه الدراسة بأن الأدوية سبب في فشل الحمل. و لكن المشكلة تكمن (كما في الدراسات السابقة) في قلة عدد النساء المرضى في الدراسة, لذا يُوصي الباحثون (حتى تتوافر أدلة و دراسات أكثر)
بعدم الحمل إلا بعد السيطرة على المرض سريرياً بالأدوية الكافية (يكون المرض في حال الهجوع Remission)

[/size][/size]
التهاب القولون التقرحي Ulcerative Colitis

نبذة عن المرض

مرض التهاب القولون التقرحي يصيب الأمعاء الغليظة ( القولون ) فقط ولا يعرف له سبب مباشر حتى الآن . يصيب هذا المرض بطانة الأمعاء الغليظة وينتج عنه تقرحات البطانة وفي أغلب الأحيان يشتكي المريض من اسهال مصحوبا بخروج الدم مع البراز . ويصيب هذا المرض غالبا الجزء الأسفل من الأمعاء الغليظة .

و على الرغم من أن السبب الرئيسي غير معروف , ولكن هناك نظريات كثيرة في مسببات هذا الالتهاب منها:

1- إن المرض الناتج عن التهاب بكتيري أو فيروسي غير معروف حتى الآن وهناك أبحاث كثيرة في هذا المجال .

2- مرض ناتج عن تغيرات وراثية تكون بطانة الأمعاء مهيئه لهذا المرض .

3- أو مرض ناتج عن الحالة النفسية للمريض التي ينتج عنها ضغط نفسي وتؤثر بدورها على بطانة الأمعاء الغليظة .

4- و في السنوات القليلة الماضية انصب الاهتمام على تغيرات في جهاز المناعة ينتج عنها مضادات حيوية تقوم بمهاجمة بطانة الأمعاء الغليظة وينتج عن هذا التقرحات والالتهابات السالفة الذكر .

أهم الأعراض التي يشتكي منها المريض هو دم في البراز وإسهال . هذا النزيف ينتج عن التهابات شديدة تتعرض لها بطانة الأمعاء الغليظة . ويكون الإسهال إما ناتجا عن التهاب في نهاية الأمعاء الغليظة وينتج عنه تكرار مرات التبرز , أما النوع الثاني فيكون ناتجا عن التهابات في البطانة الداخلية للقولون . ويكون الإسهال ناتج عن عدم قدرة القولون لامتصاص الماء والأملاح . كما يشتكي المريض من آلام في أسفل البطن , وانتفاخ . وتصنف شدة المرض إلى خفيف أو متوسط أوشديد . معتمدا على شكوى المريض وشدة الالتهابات والتقرحات في الأمعاء الغليظة .

في الحالات الشديدة يكون الإسهال شديد والتقرحات منتشرة في الأمعاء الغليظة , وترتفع درجة حرارة المريض ويشعر بالإرهاق الشديد , وفي هذه الحالات يقوم الدكتور المعالج بإدخال المريض إلى المستشفى للملاحظة الدقيقة والعلاج المركز . وقد يصاحب المرض في بعض الأحيان احمرار في العينين وآلام في المفاصل وقصور في النمو عند الأطفال وفقدان للشهية والضيق والضجر .


صورة بالمنظار لجزء طبيعي من القولون.




كيف يتم تشخيص هذا المرض ؟


يتم تشخيص هذا المرض عن طريق الفحص السريري والتحاليل المخبرية وتحاليل البراز . إن منظار القولون يعتبر من أهم التحاليل التي تمكن الطبيب المعالج من أخذ عينة من بطانة الأمعاء وفحصها تحت المجهر . كما تساهم الأشعة الملونة في تشخيص هذا المرض . بعد التشخيص يقوم الطبيب بوصف العقاقير اللازمة للعلاج .




صورة بالمنظار لقولون مصاب بالإلتهاب التقرحي, لاحظ التقرحات السطحية في جدار القولون و المغطاة بقيح و إفراز (السهم الأحمر).





كيف يتم علاج هذا المرض؟

ينقسم العلاج في حالات تقرحات القولون إلى الآتي :

1- الراحة في السرير أثناء حدة المرض .

2- غذاء عالي في البروتين والسعرات الحرارية وخالي من الألياف , وفي بعض الأحيان يضطر الطبيب إلى منع الطعام أثناء حدة المرض . وفي الحالات الحادة يقوم الطبيب بإعطاء الغذاء عن طريق إبرة في الوريد .

3- أهم العقاقير التي تلعب دورا كبيرا في العلاج هي الصلفاسالازين (SULFASALAZINE) والكورتيزون(CORTISONE) وكما توجد عقاقير حديثة تستخدم لنفس هذا الغرض.

هناك أبحاث كثيرة تؤكد على أهمية الصلفاسالازين (SULFASALAZINE) , في الحد من الانتكاسات التي يتعرض لها المريض بعد الشفاء من الحالة الحادة .

لقد اكتشفت علاجات جديدة تستخدم لعلاج المرض يعتبر أهمها آسيكول (ASACOL) وهذه العقاقير خالية من مادة الصلفا التي من الممكن أن تؤدي إلى حساسية للمريض على شكل طفح جلدي .

وتلعب الجراحة دورا في العلاج ففي الحالات الحادة الغير مستجيبة للعلاج يقوم الجراح باستئصال القولون وتوصيل الأمعاء الدقيقة بالمستقيم ( نهاية القولون ) .


ما هو المستقبل في هذا المرض ؟

هناك اهتمام كبير من أخصائيي الجهاز الهضمي في هذا المرض المزمن . ويقوم الكثير من العلماء بعمل الأبحاث الأساسية والإكلينيكية للتعرف على طبيعة المرض ومدى استجابته للعقاقير الجديدة .


هل يمكن أن أشفى من التهابات القولون التقرحبي ؟

أن هذا المرض مرض مزمن مصحوب بانتكاسات وتقوم العقاقير المستخدمة بالتقليل من هذه الانتكاسات . وربما توصل العلماء إلى علاج أساسي في المستقبل يقضي على المرض بصورة نهائية .


هل أنا في حاجة إلى غذاء خاص ؟

أغلب المرضى يمكنهم تناول غذاء طبيعي كامل . إلا في بعض الأحيان حيث يشعر المريض بارتباك في عملية الهضم نتيجة تناول نوع من أنواع الطعام فعندئذ ينصح بالإبتعاد عن هذا النوع من الطعام .

ماذا عن الحمل ؟

العقاقير المستخدمة لعلاج التهاب القولون التقرحي مأمونة أثناء الحمل . ويجب تشجيع الحامل بالاستمرار في العلاج أثناء الحمل . لكن هناك تحفظ عند بعض الأطباء الذين يفضلون الامتناع عن أخذ العلاج طوال فترة الحمل تفاديا لأي مخاطر تحدث للجنين .

قد يلاحظ الرجال الذين يتعاطون الصلفاسالزين (SULFASALAZINE) , أن خصوبتهم قد قلت ولكن الخصوبة تعود إلى حالتها الطبيعية مع إيقاف العلاج .

وحرصا منا على تثقيف المريض قمنا بإعداد هذه النشرة لمساعدة المرضى للتعرف على طبيعة المرض .


نتمنى للجميع الصحة والعافية

الدكتور/ محمد عايش الشمالي
استشاري أمراض الجهاز الهضمي.





أفادت دراسة حديثة لتأثير الأدوية المُستخدمة في علاج التهاب القولون على أجنة المرضى الحوامل نُشرت في شهر 4 سنة 2004 في المجلة الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي, بأن الأدوية لا تُشكل خطر على الحمل.
الدراسة شملت 113 مريضة, منهن
39 مُصابات بإلتهاب القولون التقرحي Ulcerative Colitis .
73 مُصابات بمرض كرون Crohn's Disease.
1 مُصابة بإلتهاب قولون غير محدد السبب.


الدراسة اُجريت على الأدوية التالية:

  • 5 - حمض أمينوساليسيليت 5-aminosalicylic acid (5-ASA).

  • ميترونيدازول (فلاجيل) metronidazole.

  • سايبروفلوكساسين (سايبروبي) ciprofloxacin.

  • بريدنوسون (كورتيزونات) prednisone.

  • 6-ميركابتوبيورين 6-mercaptopurine.

  • أزاثايوبرين azathioprine.

  • سايكلوسبورين cyclosporine.


[size=9]كانت نتائج الدراسة كما يلي:




<TABLE border=2 cellSpacing=1 borderColor=brown cellPadding=4 width=500>

<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
[size=9]عدد المرضى

</TD>
<td bgColor=silver align=middle>
النسبة

</TD>
<td bgColor=silver align=middle>
نتيجة الحمل

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
16

</TD>
<td align=middle>
14%

</TD>
<td align=middle>
إجهاض عفوي Spontaneous abortion </B>

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
6

</TD>
<td align=middle>
5%

</TD>
<td align=middle>
ولادة قبل الأوان Premature deliveries

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
2

</TD>
<td align=middle>
1.8%

</TD>
<td align=middle>
حمل خارج الرحم Ectopic pregnancies

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
1

</TD>
<td align=middle>
0.9%

</TD>
<td align=middle>
إنجاب مُتعدد Multiple birth

</TD></TR>
<TR>
<td bgColor=silver align=middle>
86

</TD>
<td align=middle>
76%

</TD>
<td align=middle>
ولادة طبيعية Full term deliveries

</TD></TR></TABLE>

3 أطفال حديثي الولادة كانت لديهم تشوهات خلقية كبيرة , يُشكلون 2.7% من إجمالي المواليد في الدراسة.
بشكل عام نسبة التشوهات الخلقية كانت 2.9% و هي متوافقة مع نسبة حدوث هذه التشوهات الخلقية في عامة حالات الولادة. و كذلك نسبة حدوث الإجهاض العفوي في دراسات سابقة لعامة حالات الولادة هي نفسها في النساء اللواتي يُعانين من مرض إلتهاب القولون. و لم يتبين من إحصائيات هذه الدراسة بأن الأدوية سبب في فشل الحمل. و لكن المشكلة تكمن (كما في الدراسات السابقة) في قلة عدد النساء المرضى في الدراسة, لذا يُوصي الباحثون (حتى تتوافر أدلة و دراسات أكثر)
بعدم الحمل إلا بعد السيطرة على المرض سريرياً بالأدوية الكافية (يكون المرض في حال الهجوع Remission)

[/size][/size]


أعراض التهاب القولون التقرحي

عادة تحدث أعراض التهاب القولون التقرحي على فترات متباعدة. فتظهر الأعراض في فترة ثم تختفي تمامًا ولا يشكو المريض من أي شيء ثم تعود الأعراض مرة أخرى. وتختلف أعراض المرض من شخص لآخر تبعًا لحدة الالتهاب والمكان المصاب من القولون. لذلك يتم تقسيم المرض تبعًا للمكان المصاب:

- تقرحات المستقيم Ulcerative Proctitis يكون الالتهاب في منطقة المستقيم. و يشكو المريض من: نزيف شرجي (من المستقيم). قد يكون العلامة الوحيدة للمرض. ألم بالمستقيم. عدم القدرة على التبرز بالرغم من الرغبة بالتبرز.

- التهاب الجانب الأيسر من القولون Left-sided Colitis يمتد الالتهاب من المستقيم إلى أعلى ليشمل الجانب الأيسر من القولون (القولون الملتوي، والقولون النازل). وتتمثل الأعراض في: إسهال يحتوي على دم. ألم وتقلصات بالبطن، فقدان الوزن.

- الالتهاب الكلي للقولون Pancolitis يتضمن الالتهاب القولون بأكمله. وتتضمن الأعراض: نوبات من الإسهال الذي يحتوي على دم. وقد تكون تلك النوبات شديدة. ألم وتقلصات بالبطن. التعب والإرهاق العام. فقدان الوزن. العرق الليلي.

- التهاب القولون المتفجر Fulminant colitis وهو نادرًا ما يحدث، ويشمل القولون بأكمله. ويتميز بشدة الأعراض بحيث يمثل خطورة على الحياة. وتتمثل الأعراض في: ألم شديد. إسهال شديد قد يتسبب في الجفاف. ويكون هناك خطورة من حدوث مضاعفات شديدة مثل انفجار القولون والتسمم نتيجة الانتفاخ الشديد للقولون.

تشخيص التهاب القولون التقرحي

يتم تشخيص التهاب القولون التقرحي من خلال بعض التحاليل و الفحوصات لتأكيد التشخيص بعد الكشف الطبي.

- اختبار دم Blood test يتم عمل تحليل دم لاكتشاف وجود أنيميا (نتيجة النزيف المتكرر) أو أي علامات للعدوى. وهناك نوعان من اختبارات الدم تظهر وجود نوع معين من الأجسام المضادة التي تساعد في تشخيص الإصابة بالتهاب القولون التقرحي. لكن هذه الأجسام المضادة لا تظهر في جميع المصابين بالمرض.

- منظار القولون Colonoscopy يتم باستخدام أنبوبة مرنة رفيعة تحتوي على كاميرا صغيرة يمكن من خلالها رؤية القولون كاملا. و أحيانا يلجأ الطبيب أثناء إجراء المنظار إلى أخذ عينة صغيرة من نسيج القولون ليتم فحصها تحت المجهر.

- منظار القولون الملتوي Flexible sigmoidoscopy يتم استخدام أنبوبة مرنة صغيرة لرؤية القولون الملتوي الذي يمثل الجزء الأخير من القولون.

- حقنة الباريوم الشرجية Barium enema يتم إعطاء المريض حقنة شرجية تحتوي على مادة الباريوم و هي مادة صبغية. فتملأ الصبغة القولون و تكون طبقة تغطي بطانة القولون. ثم يتم عمل أشعة سينية على البطن فتُظهر الصبغة صورة ظلية للمستقيم، القولون، وجزء من الأمعاء الدقيقة.

- أشعة سينية للأمعاء الدقيقة Small bowel X-ray تستخدم للتفرقة بين التهاب القولون التقرحي ومرض أخر مشابه له يسمى مرض كرون Crohn's disease.

مضاعفات التهاب القولون التقرحي

- توسع القولون السام Toxic megacolon يعتبر من أخطر مضاعفات التهاب القولون التقرحي. و تحدث نتيجة توقف حركة الأمعاء. و يشعر المريض في هذه الحالة بألم و انتفاخ بالبطن، ارتفاع درجة الحرارة، وضعف عام. و إذا لم يتم العلاج يمكن أن يزداد انتفاخ القولون حتى ينفجر ويتسبب في التهاب الغشاء البريتوني Peritonitis الذي يبطن تجويف البطن، وتعتبر حالة طارئة تحتاج للتدخل الجراحي الفوري.

- انثقاب القولون Perforated colon حيث يحدث ثقب في جدار الأمعاء يتسبب في تسرب محتوياتها إلى تجويف البطن متسببا في التهاب الغشاء البريتوني Peritonitis.

- سرطان القولون Colon cancer يزيد التهاب القولون التقرحي من احتمال الإصابة بسرطان القولون. لذلك يجب على المصابين بالمرض المتابعة الدورية لفحوصات الكشف المبكر لسرطان القولون.

مضاعفات أخرى:

الجفاف الشديد. إصابة الكبد. التهاب الجلد، المفاصل، والعين.

في حالة الحمل:

يجب على المصابة بالتهاب القولون التقرحي أن تخبر الطبيب المعالج قبل أن تفكر بالحمل لأن بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج المرض قد تتسبب في أضرار للجنين فيجب إيقافها قبل بداية الحمل.

علاج التهاب القولون التقرحي

يهدف العلاج إلى الإقلال من الالتهابات المؤدية لأعراض المرض.

- العلاج الدوائي Medical Treatment الأدوية المضادة للالتهابات Anti-inflammatory drugs: تعتبر الخطوة الأولى في العلاج. و تتضمن أكثر من نوع من الأدوية، منها السلفاسالازين Sulfasalazine و لها بعض الأعراض الجانبية مثل الغثيان، القئ، الصداع، و حموضة المعدة. والميزالامين Mesalamine و توجد في صورة أقراص أو لبوس شرجي أو حقنة شرجية، و لها أعراض جانبية أقل.

أدوية الكورتيزون Corticosteroids: تقلل من الالتهابات لكن لها العديد من الأعراض الجانبية مثل انتفاخ الوجه، زيادة شعر الوجه، العرق الليلي، الأرق، ارتفاع ضغط الدم، كسور العظام، و زيادة القابلية للعدوى. و تستخدم في الحالات المتوسطة و الشديدة من المرض و التي لا تستجيب لأنواع الأدوية الأخرى. و تستخدم لمدة محددة من 3-4 شهور فقط.

مثبطات جهاز المناعة Immune system suppressors: حيث تؤدي إلى تقليل نشاط جهاز المناعة الذي يعتقد أن له دور في الإصابة بالمرض. كذلك تقلل من الالتهابات المسببة للمرض.

الأدوية المعالجة للإسهال Anti-diarrheals: لكن يجب ألا يتم استخدامها إلا باستشارة الطبيب لأنها قد تزيد من خطورة الإصابة بتوسع القولون السام toxic megacolon.

الملينات Laxatives: تستخدم في حالة وجود إمساك.

مسكنات الألم Pain relievers: تستخدم في حالة وجود ألم. ويجب استشارة الطبيب قبل استخدامها لأن هناك بعض المسكنات يمكن أن تزيد من الأعراض سوءًا مثل الأسبرين والإيبوبروفين والنابروكسين.

الحديد Iron: يتم إعطاء أقراص الحديد في حالة وجود نزيف مزمن من الأمعاء والذي يُعرض المريض للإصابة بالأنيميا.

العلاج الجراحي Surgical treatment تبلغ نسبة المرضى الذين يحتاجون للعلاج الجراحي 25-40% من إجمالي عدد المرضى.

استئصال القولون والمستقيم Proctocolectomy: سابقًا كان يتم عمل فتحة في البطن يتم توصيلها بكيس لإفراغ محتويات الأمعاء ileostomy بعد استئصال القولون كاملا. أما الآن فبعد استئصال القولون الغليظ كاملا يتم توصيل نهاية الأمعاء الدقيقة مباشرة بفتحة الشرج ileoanal anastomosis، و بذلك يتخلص المريض من وجود هذا الكيس بالبطن والذي يسبب له العديد من المشاكل العضوية و النفسية. و يقوم المريض بالتبرز طبيعيًا لكن يكون البراز أكثر سيولة أو مائي بسبب عدم امتصاص الماء من القولون بعد استئصاله.

إرشادات عامة للمصابين بالتهاب القولون التقرحي

- يجب الإقلال من منتجات الألبان للحد من الإسهال، الألم، والغازات.

- تجنب الأطعمة التي تزيد من أعراض المرض مثل: الفاصوليا، الكرنب، القرنبيط، الفاكهة الحمضية، الأطعمة الحريفة، الأطعمة والمشروبات المحتوية على الكافيين (لأنها تزيد من الإسهال) كالشيكولاته والقهوة والكولا.

- تقسيم الوجبات إلى 5 أو 6 وجبات صغيرة يوميا بدلا من 3 وجبات كبيرة.

- الإكثار من شرب السوائل و الماء.

- استشارة الطبيب عن تناول فيتامينات في صورة أقراص لأن التهاب القولون التقرحي يؤدي إلى الحد من امتصاص بعض المعادن والفيتامينات.

- الابتعاد عن أي توتر لأنه يزيد من شدة أعراض المرض.

(نقلا عن موقع مفكرة الإسلام)

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraq-wishlist.yoo7.com
 

أعراض التهاب القولون التقرحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عراق الاماني :: عراق الأماني والمثقفون :: المنتدى الطبي-